أيهما أفضل لتنظيف البشرة.. الغسول أم الصابون؟

أيهما أفضل لتنظيف البشرة.. الغسول أم الصابون؟
(اخر تعديل 2023-10-06 15:48:38 )
بواسطة

يساعد اختيار نوع الغسول أو الصابون المناسب للبشرة على إزالة البكتيريا العالقة على الجلد والتخلص من الخلايا الميتة وعلاج حب الشباب.

يستعرض “التأمل” في السطور التالية، أيهما أفضل للبشرة الغسول أم الصابون؟

أيهما أفضل للبشرة.. الغسول أم الصابون؟

قالت الدكتورة علا جلال الدين، استشاري الأمراض الجلديىة والعلاج بالليزر في مصر، إن الغسول الطبي أفضل شيء لتنظيف البشرة، بشرط أن يتماشى مع نوع بشرة مستخدمه، فهو يساهم في التخلص من البكتيريا الموجودة على سطح البشرة، وكذلك تجفيف الحبوب إذا كانت الشبرة دهينة.

وأكدت أنه أفضل من الصابون، خاصة لو كانت الصابونة من الأنواع العادية المعدة خصيصا لغسل اليدين، منوهة أن هذا النوع يحتوي على مواد كيميائية، ومعطور تتسبب في حالة من الهياج للبشرة وزيادة الحبوب عليها.

وأشارت جلال الدين إلى أن، استخدام الصابون العادي لغسل الوجه، يتسبب في جفاف البشرة، ويؤدي إلى التخلص من زيوت البشرة النافعة التي تحتاجها البشرة للحفاظ على نضارتها، كما أنه قد يصل الأمر إلى ظهور بقع داكنة اللون على سطح البشرة.

متى يمكن استخدام الصابونة الطبية على البشرة؟

وأكدت استشاري الأمراض الجلدية والعلاج بالليزر، أنه يمكن استخدام نوع من الصابون وهو الصابون الطبي، المعد خصيصا للبشرة، بشرط أن يكون موصي بها من طبيب الجلدية أو أخصائي التجميل المتخصص، موضحة أن هذا الصابون لا يوجد منه مشكلة، في حال كونه مصنوع من مواد وزيوت طبيعية، مشددة على أهمية معرفة نوع البشرة، قبل الاستخدام، سواء هي دهنية أم جافة، أم مختلطة، حتى يتم استخدام النوع المناسب الذي يصفه الطبيب.