غدًا.. أحمر الشواطئ يستهل مشواره في كأس العالم

غدًا.. أحمر الشواطئ يستهل مشواره في كأس العالم
(اخر تعديل 2024-02-15 15:35:58 )
بواسطة

يلتقي مُنتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية غدًا الجمعة نظيره البرازيلي في مستهل مشواره ببطولة كأس العالم لكرة القدم الشاطئية في نسختها الثانية عشرة، التي تستضيفها إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 15 حتى 25 فبراير الجاري.

وتشهد البطولة مشاركة 16 منتخبًا وهي:

  • الأرجنتين.
  • بيلاروسيا.
  • البرازيل.
  • كولومبيا.
  • مصر.
  • إيران.
  • إيطاليا.
  • اليابان.
  • المكسيك.
  • البرتغال.
  • السنغال.
  • إسبانيا.
  • أمريكا.
  • تاهيتي.
  • الإمارات.
  • بالإضافة إلى منتخبنا الوطني.
  • ويواجه المنتخب في بداية مشواره العالمي..

    منتخب البرازيل ضمن حسابات الجولة الأولى للمجموعة الرابعة التي تضم أيضا منتخبي البرتغال والمكسيك، حيث يسعى أحمر الشواطئ إلى بداية مثالية في ظهوره الأول وتحقيق النتيجة الإيجابية التي تخدمه في باقي المواجهات من أجل المنافسة على بطاقات التأهل من المجموعة الرابعة.

    وواصل المنتخب استعداداته للبطولة من خلال الحصص التدريبية على ملعب التدريبات المخصص للمنتخبات في البطولة ‫وتتركز على تعزيز النواحي البدنية، وتخللها إجراء بعض التدريبات الفنية المهارية، كما لعب المنتخب مباراة ودية مع نظيره البيلاروسي التي انتهت بالفوز 7 / 3 .

    مُنتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية.

    وقال عبدالله السعدي مدير مُنتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية:

    إن طموحات الجميع في تخطي منافسات الدور الأول الذي لم يُكتب للمنتخب تجاوزه في المشاركات الأربع السابقة لبطولات كأس العالم، موضحًا صعوبة المباراة الافتتاحية أمام المنتخب البرازيلي (بطل العالم في خمس نسخ سابقة)، إلا أن لاعبي منتخبنا الوطني جاهزون وعازمون على تقديم نسخة مُشرفة تعكس تطور كرة القدم الشاطئية في سلطنة عُمان.

    مُنتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية.

    من جانبه قال لاعب منتخبنا الوطني خالد العريمي:

    ” معنوياتنا عالية جدًّا لضربة البداية العالمية، وسنبذل كل ما لدينا من أجل الخروج بنتيجة إيجابية، والجميع جاهز ومدرك لحجم المسؤولية في البطولة العالمية.

    وأضاف العريمي:

    دائما ما تكون المباريات الافتتاحية لها وضع خاص من حيث الإعداد التكتيكي والخططي بغض النظر عن قوة وإمكانات المنافس، وبإذن الله ندخل المباراة سعيًا لتحقيق النتيجة الإيجابية لا سواها، وزملائي اللاعبون يدركون أهمية جميع المباريات في البطولة.

    المصدر: العٌمانية