غدًا.. الاحتفاء باليوم السنوي للشخصيات

غدًا.. الاحتفاء باليوم السنوي للشخصيات

تحتفي سلطنة عُمان غدًا باليوم السنوي للشخصيات العُمانية المؤثرة عالميًّا والمدرجة في اليونسكو والذي يُصادف العاشر من فبراير من كلِّ عام.

يأتي الاحتفاء..

بهذا اليوم للتعريف بالشخصيات العُمانية المؤثرة على المستويين المحلي والعالمي، وتسليط الضوء على إرثها المعرفي والعلمي، وعلى أول حدث تاريخي عُماني مهم يدرج على هذا البرنامج، وهو ذكرى مرور 350 عامًا على إنشاء حصن جبرين.

تعبيرية.

وقد نجحت سلطنة عُمان في إدراج سبع شخصيات عُمانية وحدث تاريخي واحد في برنامج اليونسكو للأحداث التاريخية المهمة والشخصيات المؤثرة عالميًّا.

  • وهي:
  • عالم اللغة الخليل بن أحمد الفراهيدي عام 2005م.
  • الطبيب والصيدلاني راشد بن عُميرة الهاشمي الرُّستاقي عام 2013م.

في عام 2015م تم إدراج..

  • الموسوعي والمُصلح الاجتماعي الشيخ نور الدين عبدالله بن حميد السالمي.
  • الطبيب والفيزيائي أبو محمد عبدالله بن محمد الأزدي المُلّقب بابن الذهبي.
  • ثم أدرج الشاعر العُماني ناصر بن سالم الرواحي الملقب بأبي مسلم البهلاني في عام 2019م.
  • الملّاح العُماني أحمد بن ماجد السعدي عام 2021م.

وفي اجتماعات لجنة الشؤون الإدارية والمالية المنبثقة عن أعمال الدورة الثانية والأربعين للمؤتمر العام لمنظمة اليونسكو والتي عقدت في نوفمبر من العام الماضي تمكّنت سلطنة عُمان من إدراج عنصرين ثقافيين جديدين في هذا البرنامج.

وهما:

  • ذكرى مرور 350 عامًا على إنشاء حصن جبرين.
  • ذكرى مرور 150 عامًا على وفاة المؤرخ والشاعر الأديب حميد بن محمد بن رزيق.

المصدر: العٌمانية