مجلس النواب الأميركي يرفض قانونًا لمساعدة

مجلس النواب الأميركي يرفض قانونًا لمساعدة

رفض مجلس النواب الأميركي في وقت متأخر أمس الثلاثاء مشروع قانون تقدم به الجمهوريون يقضي بتقديم 17.6 مليار دولار لإسرائيل.

وعارض الديمقراطيون هذا المشروع لأنهم يريدون التصويت على قانون أشمل يقدم أيضا المساعدة لأوكرانيا ولجهود التمويل الإنساني الدولي ويوفر تمويلا جديدا لأمن الحدود.

وصوت 250 نائبا لصالح مشروع القانون ورفضه 180، لكن لم يتم تمريره نظرا لطرحه بموجب إجراء سريع يتطلب أغلبية الثلثين لإقراره.

وتحظى مبادرة تقديم المعونة لإسرائيل بدعم قوي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الكونغرس.

لكن العديد من المعارضين وصفوا مشروع قانون مجلس النواب بأنه حيلة سياسية من جانب الجمهوريين لصرف الانتباه عن معارضتهم لمشروع قانون مجلس الشيوخ، الذي يتضمن تمويلا قدره 118 مليار دولار، ويجمع بين إصلاح سياسة الهجرة الأميركية وتوفير تمويل جديد لأمن الحدود وتقديم مليارات الدولارات من المساعدات الطارئة لأوكرانيا وإسرائيل وشركاء لواشنطن في منطقة المحيطين الهندي والهادي.

undefined

تهديدات وجودية

وتدور معركة في الكونغرس بين الجمهوريين والرئيس الديمقراطي جو بايدن بشأن المساعدات الأميركية إلى إسرائيل وأوكرانيا.

وقالت النائبة الديمقراطية روزا ديلاورو: “هذا لا يحقق شيئا ويؤخر وصول المساعدات إلى حلفائنا وتقديم الإغاثة الإنسانية”. وحثت على معارضة مشروع القانون المخصص لإسرائيل فقط.

وأضافت: “حلفاؤنا يواجهون تهديدات وجودية وأصدقاؤنا وأعداؤنا في جميع أنحاء العالم يراقبون وينتظرون ليروا كيف سترد أميركا”.

وكان بايدن تعهد باستخدام حق النقض ضد مشروع قانون مجلس النواب والمتعلق بدعم إسرائيل وحدها.