خطوات روتين الاستحمام الصحي

خطوات روتين الاستحمام الصحي
(اخر تعديل 2023-06-18 16:00:58 )
بواسطة

روتين الاستحمامقد يبدو الحديث عن روتين الاستحمام الصحي أمرًا غريبًا بعض الشيء، للاعتقاد بأن الاستحمام لا يتطلب سوى غسل الشعر والجسم، ولكن قد تؤدي بعض الخطوات التي نتبعها أثناء الاستحمام إلى حدوث ضرر للبشرة أو الشعر، لذلك سنتحدث في هذا المقال عن خطوات روتين الاستحمام الصحي.

روتين الاستحمام الصحي

سنقدم لكم فيما يلي خطوات صحية لروتين الاستحمام:

  • تمشيط الشعر قبل الاستحمام، لتجنب حدوث تشابك للشعر بعد أن يبلل.
  • الاستحمام بالماء الفاتر أو الدافئ قليلًا، وتجنب استخدام الماء شديد السخونة.
  • شطف الجسم سريعًا بالماء، قبل وضع الصابون أو غسول الاستحمام.
  • وضع الصابون أو غسول الاستحمام على الليفة، أو حتى على اليد والبدء بغسل الرقبة والذراعين، حتى الوصول للأرجل وبين أصابع القدمين.
  • شطف الجسم جيدًا بالماء، تجنبًا لحدوث جفاف للبشرة نتيجة الصابون المتبقي.
  • وضع القليل من الشامبو على كف اليد، وتجنب وضعه مباشرة على الشعر، بل ضعه على مؤخرة الرقبة، وفروة الرأس وتدليكها لمدة تتراوح بين 30 إلى 60 ثانية، لأن تدليك فروة الرأس يساعد على تنظيفها وتعزيز تدفق الدم لها، الأمر الذي ينتج عنه زيادة نمو الشعر.
  • وضع كمية مناسبة من البلسم (منعم الشعر)، وتمريره على الشعر مع التركيز على أطرافه، وتجنب وضعه لمدة طويلة على الشعر، كما ننصح باستخدام البلسم العميق أو ماسك الشعر مرة واحدة أسبوعيًا.
  • تغيير درجة حرارة الماء عند نهاية الاستحمام للماء البارد، مما يساعد على الاحتفاظ برطوبة الشعر والجسم، وأيضًا يساعد ذلك على تنشيط الدورة الدموية بالجسم، والشعور بالانتعاش قبل الخروج من الاستحمام، وفي حالة عدم القدرة على تحمل الماء البارد على الجسم، يمكن توجيه الماء على الشعر فقط للاحتفاظ برطوبته.
  • وضع كريم الترطيب فور الخروج من الاستحمام، مما يساعد على الاحتفاظ برطوبة الجسم والوقاية من جفاف البشرة.

مدة وعدد مرات الاستحمام المطلوبة

لا يمكن وضع عدد محدد لعدد مرات الاستحمام، لأنه أمر شخصي يعتمد على عدة عوامل مثل طبيعة المناخ وظروف العمل ومدى الإصابة بأحد الأمراض الجلدية من عدمه، مع التنويه بأن كثرة الاستحمام يتسبب في جفاف وتقشر الجلد، ويزيد من تفاقم بعض الأمراض الجلدية مثل الإكزيما والصدفية، كما يؤدي قلة الاستحمام لزيادة احتمالية الإصابة بالعدوى. أما المدة المناسبة للاستحمام فتتراوح بين من 5 إلى 10 دقائق.

أخطاء يجب تجنبها في روتين الاستحمام

سنوضح فيما يلي بعض الأخطاء التي يجب تجنبها عند الاستحمام وهي:

  • تجنب استخدام الماء شديد السخونة على البشرة، لأن تكرار استخدامه يؤدي لتلف البشرة وزيادة عرضتها للجفاف.
  • تجنب تقشير البشرة بحدة أو عدة مرات، للتخلص من الزيوت والدهون الموجودة على سطح الجلد، لأن فعل ذلك يتسبب في جفاف وتلف البشرة.
  • عدم تخطي غسل الوجه أثناء الاستحمام، واستخدام غسول مناسب للوجه باستمرار سواء أثناء الاستحمام أو غير وقت الاستحمام.
  • تغيير ليفة الاستحمام باستمرار، والحرص على تنظيفها وتجفيفها، لاحتمالية نمو البكتيريا بها، في حالة عدم تنظيفها أو تخزينها بالشكل الصحيح.

وفي النهاية لا يحتاج روتين الاستحمام لخطوات معقدة، وإنما تساعد الخطوات التي ذكرناها بالمقال، على تعزيز صحة البشرة والشعر، ووقايتهما من الإصابة بالتلف أو الجفاف.