السيد شهاب يرعى ختام ندوة “تعزيز الجاهزية

السيد شهاب يرعى ختام ندوة “تعزيز الجاهزية

رعى صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع اليوم اختتام أعمال الندوة الوطنية “تعزيز الجاهزية الوطنية للتعامل مع التقنيات المتقدمة” والتي نظمها مركز الدراسات الاستراتيجية والدفاعية بأكاديمية الدراسات الاستراتيجية والدفاعية بنادي الشفق لقوات السلطان المسلحة.

وألقى العميد الركن ناصر بن عبدالله القتبي رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية والدفاعية كلمة قال فيها:

“إيمانا بأهمية التعامل مع التقنيات المستجدة في بيئة سريعة التطور، وإيجاد الحاضنة التي تعزز من فرص الابتكار وتبادل الخبرات وتوحيد جميع جوانب التقنية تحت منظومة واحدة متكاملة، فقد جاءت هذه الندوة بعنوان “تعزيز الجاهزية الوطنية للتعامل مع التقنيات المتقدمة” تتويجا لذلك، لما تحمله من ركائز وطنية تسعى إلى تعزيز التبادل والمعرفة والتعاون بين المشاركين”.

وأضاف:

تهدف الندوة للنهوض بالقدرات التكنولوجية ودعم تنميتها الاقتصادية والاجتماعية وزيادة الوعي بالتقنيات المستقبلية بما يتواكب مع متطلبات العصر وبناء مستقبل واعد يتماشى مع الاستراتيجيات والمبادرات التي تخدم التوجهات الاستراتيجية لرؤية (عُمان ٢٠٤٠).

ندوة “تعزيز الجاهزية الوطنية للتعامل مع التقنيات المتقدمة”.

وتهدف الندوة إلى:

المساهمة المباشرة في رفع مؤشرات سلطنة عُمان في التنافسية والابتكار، والمساهمة في إيجاد فرص وظيفية في مختلف مجالات التقنيات المستقبلية، وتعزيز الاستدامة البيئية وتحقيق خفض انبعاثات الغازات الدفيئة، ورفع كفاءة الأجهزة والمؤسسات، وتسريع خطط التحول الرقمي.

وقد جاء انعقاد الندوة..

بمشاركة عدد من المؤسسات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص التي ناقشت عددا من المحاور التمكينية أهمها بناء سياسات حكومية مرنة وأنظمة فاعلة، وتطوير واستقطاب القدرات والكفاءات، وتعزيز الاستفادة من الشراكات الدولية والاستراتيجية، وحماية البيانات والتعامل مع المخاطر، وإدارة التأثيرات الاجتماعية في مجالات التقنيات المتقدمة.

صاحب السمو السيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع راعي المناسبة والحضور في يتجولون في المعرض المصاحب للندوة.

وفي الختام..

تجوّل صاحب السمو السيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع راعي المناسبة والحضور في المعرض المصاحب للندوة، والذي ضم عددا من المشاريع والشركات العُمانية المعنية بالتقنيات التكنولوجية المتقدمة، واستمع إلى شرح وافٍ عن التقنيات والابتكارات المقدمة.

حضر حفل ختام الندوة:

  • عدد من أصحاب المعالي الوزراء.
  • عدد من قادة قوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى.
  • عدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة.
  • عدد من أصحاب السعاد.
  • عدد من كبار الضباط بقوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى.
  • عدد من مديري العموم بالمؤسسات الحكومية.
  • عدد من المختصين.

المصدر: العٌمانية