تدشين كتاب “التراث الطبيعي لمحافظة مسندم”

تدشين كتاب “التراث الطبيعي لمحافظة مسندم”
(اخر تعديل 2024-02-28 09:42:50 )
بواسطة

دشنت وزارة التراث والسياحة ضمن فعاليات معرض مسقط الدولي للكتاب الثامن والعشرين، كتاب”التراث الطبيعي لمحافظة مسندم” للمؤلف سيف بن عامر الحاتمي، وذلك تحت رعاية سعادة السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب للثقافة.

ويسلط الكتاب الذي يعتبر الإصدار الأول لحديقة النباتات العمانية الضوء على العلاقة الوطيدة الممتدة منذ القدم بين الإنسان والأرض في محافظة مسندم.

تحت رعاية سعادة السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب للثقافة.

ويحتوي الكتاب على ستة فصول رئيسية:

*الفصل الأول:

يتناول أهم ما تتميز به المحافظة من الناحية الجيولوجية والجغرافية والطبوغرافية بالإضافة إلى الطقس والمناخ.

كما يحتوي أيضًا على:

مدخل لأهم المناطق ذات التنوع الحيوي والتفرد الطبيعي خصوصا الجبلية منها كما سلط الضوء على أهم الأماكن ذات التنوع النباتي الفريد والمخاطر والمهددات التي تواجه البيئة الطبيعة في مختلف الأرجاء.

كتاب”التراث الطبيعي لمحافظة مسندم” للمؤلف سيف بن عامر الحاتمي.

*الفصل الثاني:

يقدم شرح تفصيلي مصور للطراز المعماري التقليدي كالبيوت والأبنية الحجرية المختلفة كبيت القفل والجنزي والرسوم والنقوش الحجرية العتيقة التي تنتشر بسلسلة جبال مسندم ودور الإنسان منذ القدم في تشيدها والمحافظة عليها واستمراريتها.

*الفصل الثالث والرابع:

قدما شرح مفصل ومصور لطرق تخزين مياه الأمطار وكذلك الزراعة المطرية وطرق وأساليب بناء الموائل والمصاطب الزراعية التقليدية وتوزيعها في أرجاء المحافظة وما يتخللها من نشاط وأحداث بدئا من مرحلة التهيئة والحرث وانتهائا بالحصد والتخزين ودور هذه الموائل في حماية وإثراء التنوع الحيوي خصوصا النباتي. كما تم حصر وتوثيق الأدوات والحرف الزراعية التقليدية التي تستخدم في هذه المراحل.

الكتاب يعتبر مرجع علمي وثقافي أخرج بطريقة سهلة وميسرة.

*الفصل الخامس:

وهو الأكبر في هذا الكتاب حيث يحتوي على دراسة مسهبة ومفصلة لجميع النباتات ذات القيمة الاقتصادية والنفعية في كل أرجاء المحافظة وطرق وكيفية استخدامها من قبل المجتمع المحلي وتوثيق المسميات والمصطلحات المحلية مع تضمين الدراسات العلمية لكل نبات وتوزيعه محليا وعالميا وتقيم الخطر والوضع البيئي لكل نبات إن وجد. علما بأنه تم توثيق أكثر من ٤٣٠ نوع نبات فطري محلي ٥٥٪ منها ذات قيمة اقتصادية.

*الفصل الأخير:

عبارة عن قائمة مصورة للنباتات المحلية التي لا تستخدم، ولكنها توجد بالمحافظة مع الاسم العلمي لكل نبات والاسم المحلي إن وجد.

هذا الكتاب مدعوم بما يقارب ٩٥٠ صورة عالية الجودة وهو يعتبر مرجع علمي وثقافي أخرج بطريقة سهلة وميسرة تخدم المهتمين والباحثين.

جدير بالذكر بأن:

المؤلف سيف بن عامر الحاتمي عالم نباتات كرس حياته المهنية لدراسة وتوثيق نباتات عُمان وبيئاتها وأهميتها الاقتصادية في المجتمع، حصل على درجة البكالوريوس في علم الأحياء البيئي من جامعة السلطان قابوس ٢٠٠٦. وحصل على درجة الماجستير في علم النبات من جامعة كينت (المملكة المتحدة) في عام ٢٠١٢م.

وقد قاد وأدار العديد من البعثات العلمية وفرق البحث في جميع أنحاء البلاد لاكتشاف وتوثيق الغطاء النباتي بسلطنة عمان ودراسة العلاقة بين الإنسان والبيئة، كما نشر العديد من الأوراق العلمية في هذا الجانب.

المصدر: العٌمانية