مستشفى خولة يحصلُ على شهادة الاعتماد العالمية

مستشفى خولة يحصلُ على شهادة الاعتماد العالمية

حصل مستشفى خولة ممثلًا بأقسام النساء والولادة وحديثي الولادة على شهادة الاعتماد العالمية “مستشفى صديق الطفل” من منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” وهو أول مستشفى حكومي صديق للطفل في سلطنة عُمان ينال على هذا الاعتماد منذ أكثر من ٢٠ عامًا.

واحتفلت المديرية العامة لمستشفى خولة اليوم بالحصول على شهادة الاعتماد تحت رعاية سعادة الدكتور سعيد بن حارب اللمكي وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية حيث قامت سعادة سوميرا تشودري ممثلة منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف “بتسليم الشهادة للمستشفى.

الاحتفال بشهادة الاعتماد.

وأكّد الدكتور راشد بن محمد العلوي مدير عام المديرية العامة لمستشفى خولة في كلمته على أنّ:

حصول المستشفى على هذا الاعتماد هو إنجاز يعكس التزامه بتوفير الرعاية الصحية الأمثل للأطفال وتحسين جودة حياتهم وحياة عائلاتهم.

وقال إنّ:

هذا الإنجاز جاء نتيجة عمل بُذل على مدار السنة الماضية لتحسين رعاية الأطفال في المستشفى على أن تكون مبنية على أساس حقوق الطفل والالتزام بتوفير رعاية صحية تحترم حقوق الأطفال واحتياجاتهم.

وأضاف أنّ:

هناك العديد من الإجراءات التي تمّ اتخاذها في سبيل الحصول على هذا الإنجاز منها إنشاء بيئة ورعاية صحية صديقة للأطفال عبر توفير غرف خاصة للأطفال والأمهات للرضاعة الطبيعية، وتدريب الموظفين على احتياجات الأطفال والأمهات، وتقديم خدمات الدعم للأمهات في الرضاعة الطبيعية بما في ذلك خدمات الاستشارة والدعم النفسي.

وأكّد على أنّ:

حصول مستشفى خولة على هذا الإنجاز هو بداية جديدة وسنواصل العمل على تحسين رعاية الأطفال في المستشفى دائمًا للوصول إلى أعلى المستويات في تقديم الرعاية الصحية الملائمة والمناسبة للأطفال.

من جانبها أشارت الدكتورة سليمة بنت علي المعمرية مديرة دائرة التغذية بوزارة الصحة إلى أنّ:

مبادرة المستشفيات الصديقة للطفل من أفضل وأهم البرامج لدعم الرضاعة الطبيعية لما تتضمنه من ركائز أساسية لتعزيز الرضاعة داخل المؤسسات الصحية.

وأضافت أنّ:

المديرية العامة لمستشفى خولة بذلت جهودًا حثيثة ومتواصلة لتطبيق الخطوات العشر لمبادرة المُستشفيات الصديقة للطفل في الأقسام المعنية وشهدت تعاونًا كبيرًا وعملًا دؤوبًا من الطواقم الطبية لتطوير خدمات الرعاية الصحية للمجتمع.

وذكرت أنّ:

الفريق الوطني من قسم التغذية بوزارة الصحة قام بأول زيارة ميدانية لتقييم مبادرة المُستشفيات الصديقة للطفل في أكتوبر الماضي تضمنت لقاءات وزيارات ومتابعات مستمرة.

ووضّحت أنّ:

حصول مستشفى خولة على شهادة الاعتماد جاءت بعد الانتهاء من عمليات التقييم من قبل الفريق الوطني حيث تعتمد مبادرة (المستشفى الصديقة للطفل) على تبني سياسة الخطوات العشر المحددة لإنجاح الرضاعة الطبيعة وقد اجتاز المستشفى بنجاح تامٍ اختبار تطبيق السياسات وتطبيق المدونة الدولية والمحلية وحصل على تقييم أكثر من ٨٠ بالمائة في المؤشرات الخاصة بالمبادرة.

مبادرة المستشفى الصديق للطفل (BFHI) هي برنامج اعتماد عالمي.

يُذكر أنّ:

مبادرة المستشفى الصديق للطفل (BFHI) هي برنامج اعتماد عالمي، تمّ إطلاقه في العام 1991 من قبل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف).

المصدر: العٌمانية