مصفاة الدقم تحتفي بإبحار سفينة صادراتها رقم 100

مصفاة الدقم تحتفي بإبحار سفينة صادراتها رقم 100
(اخر تعديل 2024-02-21 16:28:45 )
بواسطة

أعلنت مصفاة الدقم إبحار سفينة صادراتها رقم 100 من محطتها في الدقم في إنجاز يعزز من ميزتها التنافسية في سلاسل التوريد العالمية ويشهد على التزامها بالتفوّق التشغيلي.

ويلقي هذا الإنجاز الجديد الضوءَ على سجل السلامة اللافت لمصفاة الدقم منذ انطلاقها في مايو 2023، حيث نجحت في تصدير أكثر من 4.1 مليونَ طن من المنتجات لعملائها حول العالم.

وأكّد ديفيد بيرد، الرئيس التنفيذي لمصفاة الدقم على:

الدور الرائد للشركة في سلسلة التوريد العالمية، حيث تعكس شحنتها رقم 100 رؤيتها الاستراتيجية الثاقبة وخبرتها العملية الواسعة، مشيرا إلى أن وقوع المحطة خارج مضيق هرمز، سيقدم مسارًا آمنًا وموثوقًا تتدفق عبره الطاقة والسلع المختلفة بيسرٍ وسلاسة.

وقد أرست مصفاة الدقم معايير جديدة في الخدمات اللوجستية البحرية، وهو ما يشهد لقدرتها على إدارة الإمدادات العالمية للمنتجات المكررة بأمان تام، فلقد شحن الميناء كمية قياسية بلغت 850 ألف برميل من النافثا، وتتجلّى قدرة المصفاة على التكيُّف من خلال نجاحها في التعامل مع السفن من مُختلف الأحجام، وتحميلها بكفاءة تصل إلى 44,000 طن من الفحم البترولي في أقل من 68 ساعة.

وقد شحن الميناء شحنات كبيرة من الغاز البترولي المسال، تصل إلى 5500 طن متري، وقدّم خدماتٍ ليلية لتفريغ النفط الخام في محطة رأس مركز، وهو إنجاز مهم لا سيّما وقد تحقق في أقل من عام واحد منذ بدء التشغيل.

وفي خضمّ استعداداتها لإطلاق أول شحنة كبريت، تواصل مصفاة الدقم إثبات التزامها بتنويع منتجات التصدير والارتقاء بخدماتها.

وأوضح مبارك النعماني، رئيس الشؤون المالية والتجارية وإدارة سلسلة التوريد أن:

هذا الإنجاز يؤكد الميزة الاستراتيجية لموقع المصفاة في الدقم كمركز لوجستي حيوي يلبي احتياجات العملاء من شتى أنحاء العالم مع تنوّعها واختلافها، ويساعد على دفع عجلة الاقتصاد الوطني.

وتتكامل مصفاة الدقم بسلاسة مع عدد من مشاريع الاستثمار التابعة للمجموعة العالمية المتكاملة للطاقة (أوكيو)، بما في ذلك الشركة العُمانية للصهاريج (أوتكو)، وشركة أوكيو للمتاجرة، فضلًا عن مؤسسة البترول الكويتية.

وتُعتبر محطة رأس مركز للنفط الخام، التي تتولّى الشركة العُمانية للصهاريج إدارتها إدارةً متميّزة، مثالًا باهرًا على هذا التكامل، حيث توفر الشركة العُمانية للصهاريج خزانات يتم نقل النفط الخام منها إلى المصفاة عبر أنابيب تمتد بمسافة تزيد على 80 كيلومترًا.

بعد افتتاح المصفاة التاريخي في السابع من فبراير، تعمل مصفاة الدقم بطاقتها الكاملة بتسليم 230,000 برميل يوميًا. ولا تتميز المصفاة بإنجازاتها التشغيلية وموقعها الاستراتيجي فحسب، ولكنها أيضا تعد واحدة من أحدث المصافي في العالم وأعلاها كفاءة.

وتُقدّم مصفاة الدقم خدمات متميّزة في السوق، حيث تضمن توفير إمداد متواصل للمنتجات عالية الجودة، ويرسّخ هذا النهج المميز من مكانة مصفاة الدقم كشريك موثوق به في سلسلة التوريد العالمية، وهو ما يسهم إسهامًا كبيرًا في تطوير الدقم كمنطقة اقتصادية حيوية، ويشكل عامل جذب للمستثمرين والعملاء العالميين.

المصدر: العٌمانية