“بين سحر الطبيعة وسكونها”.. اكتشف هذه الجوهرة

“بين سحر الطبيعة وسكونها”.. اكتشف هذه الجوهرة

بين أحضان الطبيعة البكر الخلابة، يُعد وادي طيوي من إحدى أهم الوجهات المميزة على خارطة السياحة في سلطنة عُمان.

وفي مقطع فيديو مذهل يأخذنا مصور الدرون العُماني أحمد الطوقي في جولة حول جوهرة المخفية في قرية ميبام، حيث يتلاقى جمال الطبيعة بالهدوء.

ويقع وادي طيوي بنيابة طيوي في ولاية صور، بمحافظة جنوب الشرقية، ويبعد 140 كيلومتراً عن محافظة مسقط، على الطريق الساحلي من صور إلى مسقط، وفقا لما ذكره موقع وزارة الإعلام العُمانية.

ويمتد الوادي، والذي يُعرف أيضًا بـ “وادي القرى التسعة”، على مسافة 36 كيلومترا عند قرية “ميبام” الجبلية، ويمر بالعديد من القرى الزراعية التي تزرع النخيل والموز، وتطل على مشاهد الجبال الشامخة،

وبطبيعته الخلابة المتنوعة يمثل الوادي فرصة للاستجمام والتمتع بجمال الطبيعة الفطرية والأجواء الشتوية الاستثنائية التي تشهدها نيابة طيوي، حيث تشكل الأودية نظاما بيئيا فريدا يتميز بالتعدّد، والتنوع، والثراء الطبيعي.

ويشرح الطوقي أنه يمكن الوصول إلى قرية “ميبام” عن طريق السيارة، ثم المشي على الأقدام للنزول إلى الوادي لمده 10 دقائق تقريبًا.

وتتمثل أفضل طريقة لاستكشاف الوادي في المشي على الأقدام حيث البرك المائية الزمردية اللون، ومزارع أشجار النخيل التي تصطف على جانبي الطريق الذي يمر بين القرى.

Image

وأراد الطوقي أن يبرز مدى جمال طبيعة الموقع بأسلوبه الخاص، ما دفعه ليحلق بطائرة الدرون الخاصة به بين تضاريسه الجبلية وطبيعته البكر الخصبة.

ورأى الطوقي أن أجواء الموقع تتميز بهدوء وسكينة تتخللها أصوات الطبيعة، ما يجعلها تجربة فريدة بعيداً عن صخب الحياة اليومية، حيث تتمتع سلطنة عُمان في رأيه بالكنوز الطبيعية، والتي يجب الاستفادة منها والحفاظ عليها.

Image