بعد لكمة تعرض لها.. أردوغان يزور حكم المباراة

بعد لكمة تعرض لها.. أردوغان يزور حكم المباراة
دخلت كرة القدم التركية في أزمة بعد تعليق مباريات الدوري حتى إشعار آخر، إثر تعرّض أحد الحكام للكمة من قبل رئيس أنقرة غوجو بعد التعادل 1-1 مع ريزه سبور، بحسب ما أعلن اتحاد اللعبة.
The referee at the centre of the Turkish football shutdown has been pictured for the first time in hospital after he was punched to the ground and kicked in the face at the end of a match
وقام فاروق كودجا، رئيس نادي أنقرة غوجو والمرشّح المحتمل لرئاسة بلدية العاصمة، بتوجيه لكمة قوية إلى الحكم خليل أوموت ميلر على وجهه في أرض الملعب بعد المباراة التي أقيمت الاثنين، مما أدى إلى إصابة قوية للحكم في عينه.
وفضلاً عن تعليق المباريات حتى إشعار آخر، وضعت المحكمة، كودجا واثنين آخرين، رهن الحبس الاحتياطي بتهمة «إصابة وتهديد موظف عمومي».

Cumhurbaşkanı Erdoğan, Hakem Meler ile telefonla görüştü:

📌 Böyle bir şeyi görmek izlemek bizi ciddi manada üzdü. Bir Rizeli olarak da ayrıca üzüldüm. Rize maçında böyle bir şey olması bizi ciddi manada rahatsız etti. pic.twitter.com/pfGzxyNenk

— TRT HABER (@trthaber) December 12, 2023

وأظهرت لقطات من الحادث المأساوي كودجا وهو يركض بسرعة نحو الملعب مع مجموعة من الرجال، قبل أن يوجّه لكمة للحكم الأساسي إثر إطلاق صافرة النهاية.
Turkish president Recep Tayyip Erdogan visited the stricken referee in hospital on Tuesday
وسقط ميلر أرضاً بعد اللكمة ومن ثمّ بدا أنّه تعرض للركل مرات عدّة في ظل حالة من الفوضى.
وظهر الحكم البالغ 37 عاماً واقفا بعد لحظات عدّة وعينه اليسرى متشحة بالسواد ومنتفخة.

Hakem #HalilUmutMeler saha içinde böyle tekmelendi! pic.twitter.com/EBbSRSoOAA

— FOX HABER (@FOXhaber) December 11, 2023

وقال الحكم في بيان «لكمني فاروق كودجا تحت عيني اليسرى، فسقطت أرضاً. وفيما كنت على الأرض ركلوني على وجهي وأجزاء أخرى من جسمي».

MKE Ankaragücü Kulübü Başkanı Faruk Koca, Çaykur Rizespor maçından sonra hakem Halil Umut Meler e sahanın içinde yumruk attı.

Hakem Umut Meler yere düştüğünde Koca nın yanındaki kişiler bu sefer tekme ile vurmaya devam ettiler.

Halil Umut Meler e yapılan saldırı kabul… pic.twitter.com/Xg72LoAKwt

— Murat AĞIREL (@muratagirel) December 11, 2023

تابع «قال كودجا لي ولزملائي الحكام سأقضي عليكم. وتوجّه إلي مباشرة قائلاً سأقتلك».
بدوره، قال كودجا لتلفزيون «بياز» بعد المباراة «لقد أصبت بالجنون».
وتابع «لقد انطفأ بصري! لا أتذكر ماذا فعلت!»
The moment that the fist of Faruk Koca, president of MKE Ankaragucu, connects with the face of referee Halil Umut Meler after a Turkish Super Lig match on Monday evening
وتصدرت الحادثة كافة العناوين في الصفحات الأولى من أبرز الصحف التركية في البلاد التي تتميز بشغف كبير تجاه كرة القدم ولا يخفى على أحد وجود ارتباطات سياسية لها.
من جهته، قال الاتحاد التركي «هذا الهجوم الدنيء لم يستهدف فقط خليل أوموت ميلر».
وتابع «اليوم، تم تنفيذ هذا الهجوم اللاإنساني والخسيس ضد جميع الأطراف المعنية بكرة القدم التركية».
The MKE Ankaragucu president launched the vicious attack (pictured) on referee Meler after his side drew 1-1 against Caykur Rizespor in the Super Lig
وأردف «بالتنسيق مع دولتنا، تم اتخاذ كافة الإجراءات الجنائية بحق المسؤولين والمحرضين على هذا الهجوم اللاإنساني».
وأضاف البيان «النادي المسؤول ورئيس النادي ومديروه وجميع المجرمين الذين هاجموا خليل أوموت ميلر سيعاقبون بأشد الطرق.
وأوضح: بموجب قرار مجلس إدارة الاتحاد التركي لكرة القدم، تأجلت المباريات في جميع الدوريات إلى أجل غير مسمى.
طموحات سياسية
Turkish football descended into chaos on Monday night after MKE Ankaragucu president Faruk Koca launched the vicious attack on referee Halil Umut Meler following a 1-1 draw
من جهته، وصف رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جاني إنفانتينو حادثة الاعتداء على الحكم بـ«غير المقبولة أبداً».
وقال إنفانتينو في بيان: ليس هناك من مكان للعنف في كرة القدم، على الملعب أو خارجه.
A linesman runs in to assist referee Meler after he is punched to the ground by the president
وتابع: الأحداث التي أعقبت المباراة في الدوري التركي الممتاز بين أنقره غوجو وريزه سبور غير مقبولة إطلاقاً، ولا مكان لها في رياضتنا أو مجتمعنا.
وأضاف: من دون حكام المباريات، ليس هناك من كرة قدم. الحكام، اللاعبون، المشجعون والمدربون يجب أن يكونوا في مأمن ومحميين، وأدعو السلطات المعنية إلى ضمان تنفيذ واحترام ذلك على كل المستويات.
The match official was sent crashing to the ground after the punch and sustained a black eye
ودان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الحادث الذي وقع في العاصمة أنقرة.
وكتب أردوغان على منصة إكس (تويتر سابقًا): «الرياضة تعني السلام والأخوة. الرياضة لا تتوافق مع العنف».
Meler looked to protect his face after the punch while other individuals kicked him on the floor
وأضاف: «لن نسمح أبداً بحدوث أعمال عنف في الرياضة التركية» وتُعرف الكرة التركية بشغفها الذي غالباً ما يتحوّل إلى حوادث عنف.
وسبق أن ألقت محكمة محلية القبض لفترة وجيزة على 19 شخصاً متورطين في شجار اندلع خلال مباراة في دوري الدرجة الثانية في نوفمبر من العام الماضي.
The match official was sent crashing to the ground after the punch and sustained a black eye
ولعب فريق بورصة سبور من الدرجة الثانية سبع مباريات في وقت سابق من هذا العام خلف أبواب موصدة.
ويُعد رئيس نادي أنقرة غوجو مثيراً للجدل، وقال كودجا لأحد المراسلين هذا العام إنه قد يفكر في الترشح لمنصب رئيس البلدية كمرشح في الانتخابات البلدية التي تخضع لرقابة وثيقة والمقرر إجراؤها في 31 مارس.
Meler collapsed to the ground after he was struck by Koca after the conclusion of the 1-1 draw
وقال كودجا في تصريح سابق: أعلم أن اسمي مذكور في استطلاعات الرأي العام. ولم أتقدم للترشح. لكن إذا كلفت بمهمة فلن أقول لا.
وتابع: إذا تم تكليفي بمهمة كرئيس لبلدية العاصمة، فسوف أفعل ما هو ضروري.
Koca stormed onto the pitch after his side s draw against Rizespor and assaulted the official
Meler is seen lying on the ground after being punched and kicked
A group of players, officials and security guards formed a protective huddle around Meler, who could be seen sporting a swollen eye in the moments shortly after the shocking attack
Koca could be seen walking away after the confrontation as others tried to speak to him
Meler s face was seen swollen after the attack on Monday
Koca was visibly furious after the match and is set to be detained by police after treatment
The shocking incident was captured and broadcast live as fans tuned in to watch the face-off